تخرج دورة الإنكليزية للنساء 2017 في صيدا

 أقامت "جمعية هيا بنا" بالتعاون مع جمعية جامع البحر الخيرية حفل تخريج دورة برنامج "الانكليزية للنساء في عامه التاسع " بتمويل من السفارة الأميركية في بيروت ، وشاركت فيه عشرات السيدات من صيدا والجوار وقيتولي (جزين) وعربصاليم (إقليم التفاح)  وذلك في مقر جمعية جامع البحر في دار السلام - شرحبيل بحضور نائب رئيس الجمعية المهندس فادي حجازي وعدد من اعضاء الجمعية ، ورئيس جمعية" هيا بنا" لقمان سليم، رئيسة جمعية نداء الأرض في عربصاليم زينب مقلد ، وممثل جمعية " الناس للناس" احمد العاكوم ومديرة شؤون الموظفين في جمعية جامع البحر الدكتورة هبة مدور وعدد من اعضاء لجنة صديقات الجمعية وخريجات الدورة.

بعد النشيد الوطني رحبت منسقة برنامج "الإنكليزية للنساء" صالحة ناصر بالحضور ، وقالت: الى جانب النجاح والفرح الذي يكلل البرنامج هذه السنة وككل سنة كانت فرصة للسيدات للإنفتاح على مبادىء وافق جديدة على الصعيد المحلي والعالمي ، فبرنامج الانكليزية للنساء سمح للطالبات بالاضافة الى تعلم اللغة الانكليزية ان يطلعن على احوال المرأة في باقي المناطق في لبنان وانحاء العالم عبر مشاركتهن بانشطة تثقيفية ضمن ما يسمى  تبادل الصفوف . واثبت البرنامج بإدارة جمعية هيا بنا وبجهود الشركاء في المناطق فعاليته على مستوى تمكين وتوعية المرأة الموجودة في المجتمع اللبناني بكافة اطيافها وجنسياتها ,.يدا وذلك بحضور ممثلي الجمعيات السيد فادي حجازي والدكتورة هبة مدور (دار السلام) الصف المضيف، السيدة الفاضلة زينب مقلد رئيسة جمعية نداء الأرض في عربصاليم

 

 وألقى المهندس فادي حجازي كلمة جمعية جامع البحر مجدداً متوجهاً بالشكر للقيمين على هذا البرنامج بهدف تمكين المرأة من تثبيت قدميها في المجتمع علّها تتمكّن من تحسين وضعها الاجتماعي والاقتصادي، وقال: العلم بحر واسع يفتح ذراعيه للجميع، فلا يُحدّ بعمر أو فئة، فتسلحنّ به لتحصين معركة الحياة لتصلن إلى برّ الأمان. إن جمعية جامع البحر الخيرية حرصت دوماً على المشاركة في هذا البرنامج للسنة الخامسة على التوالي، إيماناً منها بدور المرأة الفاعل في المجتمع، وأهمية تمكينها بشتى الوسائل. وبإسمي، وباسم الجمعية ونيابةً عن خريجات دار

 

السلام (صف صيدا) أشكر السيدة المعلمة الأميرة نجلاء طربين التي أضفت على البرنامج نكهة مميزة باهتمامها وعملها الدؤوب ودماثة خُلُقها وشخصيتها المتواضعة.

وتحدث رئيس " جمعية هيا بنا" لقمان سليم مهنئاً الخريجات ومستعرضا اهداف الجمعية والمجالات التي تهتم بها ومتوقفا عند   "برنامج الانكليزية للنساء "الذي اطلقته الجمعية قبل تسع سنوات ومراحل تطوره ونجاحه في تخريج عدد كبير من النساء اللواتي اصبحن متمكنات من اللغة الانكليزية ما يساعدهن في حياتهن الاجتماعية والعملية مثمنا جهود كل الشركاء في هذا البرنامج .

 

وألقت كلمة الطالبات الآنسة بدرية الكبي فاعتبرت ان تعلم اللغة الانكليزية اصبح حاجة ومطلبا للحصول على وظيفة وللمساعدة على التواصل الاجتماعي والتكنولوجيا الحديثة والتعرف على حضارات وثقافات ولتعزيز ثقتنا بأنفسنا وايمانا بقدراتنا للوصول الى اهدافنا . وتوجهت الى شركاء المشروع وداعميه  بالقول :لقد كنتم جميعا حولنا ومعنا بدءا من جانب السفارة الأميركية في بيروت التي مولت ورعت هذه الدورات ، الى "جمعية هيا بنا " التي وضعت نصب عينيها تحقيق الهدف المنشود وايضا بتضافر جهود جمعيات "جامع البحر" و"نداء الأرض" و"الناس للناس" والتي شكلت البيئة الحاصنة لهذا البرنامج . متوجهة بالتحية والتقدير للمعلمات ولا سيما الأميرة نجلاء طربين ونور فرحات وتريز نورا .

ثم جرى تسليم الشهادات على الخريجات وتلا ذلك حفل كوكتيل بالمناسبة